تنبية

جميع ما تحتوية هذه الصفحة والآراء التي تحويها تعبر فقط عن رأي صاحبها و ليس بالضرورة رأي الكلية التقنية بالدوادمي، ولا تتحمل الكلية أي مسئولية عن ماقد تحتوية من ملفات وحقوق النسخ


الكلية التقنية بالدوادمي - فيصل طلال ضاوي العتيبي - اهمية التعلم الذاتي
يُعرَّف التعلم الذاتي بأنه الطريقة التي يُعلِّم المرء فيها نفسه بنفسه دون الحاجة إلى معلم، حيث ينمي المرء قدراته وإمكاناته للتعلم ذاتياً بدافع من اهتماماته وميوله ورغباته لتحقيق التكامل في شخصيته، ولكي يتفاعل مع مجتمعه ويزيد ثقته بنفسه، ومن أهمية التعلم الذاتي أنه يعد الأفراد لبناء مستقبلهم ويجعلهم يتحملون مسؤولية تعليم أنفسهم، كما يجعل المتعلم إيجابياً ونشيطاً في عملية التعليم. ويساعد التعلم الذاتي الأفراد على حل مشاكلهم بأنفسهم، كما ينمّي لديهم حس الإبداع، ويجعلهم يتقنون المهارات الحياتية والعلمية اللازمة كي يستمروا في تعليم أنفسهم مدى الحياة ودون توقف، حيث إن العالم اليوم يشهد ثورة معرفية تتطوّر باستمرار، الأمر الذي يتطلب من الأفراد مواكبة هذه التطورات دون الاعتماد على جهة معينة لمساعدتهم وإنما يواكبون التطورات بأنفسهم، والجدير بالذكر أن التعلم الذاتي يحتل أهمية كبيرة في علم النفس وتربية الأفراد، حيث يعد طريقة مُثلى يتعلم فيها كل مرء ما يناسبه ويناسب ميوله ورغباته، وبالتالي تحقيق فائدة أكبر